اربيل تكذب حزب العمال التركي بشان اغتيال القنصل التركي

اربيل تكذب حزب العمال التركي بشان اغتيال القنصل التركي

نشر مجلس  أمن إقليم كردستان، الجمعة، اعترافات منفذي هجوم إطلاق النار الذي وقع في مطعم “هوقباز” بمدينة أربيل وأسفر عن مقتل نائب القنصل التركي واثنين من مرافقيه.
وقال مجلس أمن إقليم كردستان في بيان له انه”في يوم الأربعاء الموافق 17-7-2019، وقع حادث إطلاق نار في مطعم بمدينة أربيل، أدى إلى سقوط موظف في القنصلية التركية بأربيل ويدعى (عثمان كوسه) ومواطنين اثنين من إقليم كردستان هما ناريمان (عثمان محمد علي) و(بشدار رمضان صالح) كضحايا”.
وأضاف أن “قوات الأسايش ومكافحة الإرهاب في إقليم كردستان تمكنت خلال فترة قصيرة جداً من اعتقال ستة أشخاص على صلة بالحادث، وبينهم ثلاثة مواطنين أتراك ومنهم المنفذ الرئيس للهجوم ويدعى (مظلوم داغ)، وثلاثة أشخاص من معاونيه والمساهمين في تنفيذ الحادث من مواطني إقليم كردستان، إلى جانب عدد من الأشخاص الآخرين والمتورطين في الحادث، وهم مطلوبون من الناحية القانونية، ولا تزال التحقيقات معهم مستمرة”.
وأشار البيان إلى أنه “بحسب اعترافات المتهمين، فإن الحادث إرهابي وأنه جرى التخطيط له منذ عدة أشهر من قبل مسؤول في حزب العمال الكردستاني ويدعى فاتح (بوتان) في قنديل، بهدف اغتيال موظف في القنصلية التركية وبالتالي زعزعة أمن إقليم كردستان، وبحسب اعترافات المنفذ الرئيس للحادث الإرهابي، فإن المواطنين الاثنين من إقليم كردستان قتلا فقط بشبهة أنهما من حراس الدبلوماسي التركي”.
وعرض الفيديو الذي نشره مجلس أمن إقليم كردستان اعترافات المنفذين ولحظة تنفيذ الهجوم مع إخفاء بعض المشاهد “احتراماً لضحايا الحادث”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.