اختطاف سبعة مواطنين هنود في ليبيا

اختطاف سبعة مواطنين هنود في ليبيا

مشيرة إلى أنها تجري اتصالات مع السلطات المحلية لتأمين إطلاق سراحهم اذ أكدت الخارجية الهندية اختطاف سبعة مواطنين هنود في ليبيا الشهر الماضي،

وأفاد أنوراغ سريفاستافا، المتحدث باسم الخارجية الهندية بأن الرعايا السبعة اختطفوا من الشويرف، البلدة الواقعة جنوب غرب ليبيا قي 14 سبتمبر الماضي، وكانوا حينها في طريقهم إلى مطار طرابلس للعودة إلى بلادهم.

وقال المتحدث بهذا الشأن: “الحكومة على اتصال بأفراد عائلاتهم وتود أن تؤكد لهم أننا نبذل كل الجهود الممكنة بالتشاور والتنسيق مع السلطات الليبية، ورب العمل لتعقب مواطنينا، وتأمين إطلاقهم من الأسر في أقرب وقت ممكن”، موضحا أن المختطفين كانوا يعملون في شركة إنشاءات وإمدادات نفطية.

وروى سريفاستافا تفاصيل عن الخاطفين، مشيرا إلى أن هؤلاء “اتصلوا برب العمل وعرضوا عليه الصور كدليل على أن المواطنين الهنود بخير وبصحة جيدة”.

وأكد أن السفارة الهندية في تونس تتواصل مع الحكومة الليبية، والمنظمات الدولية العاملة هناك، لطلب مساعدتها في إنقاذ الرعايا الهنود.

وكانت الحكومة الهندية قد حظرت بشكل كامب على رعاياها في مايو 2016 السفر إلى ليبيا بغض النظر عن الغرض من ذلك، بسبب تدهور الأوضاع الأمنية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.