احتجاز رهائن في مدينة إيلام غرب إيران

احتجاز رهائن في مدينة إيلام غرب إيران

وبحسب وسائل إعلام محلية، فإن محتجز الرهائن كان موظفا سابقا في هذه الدائرة الحكومية.

وقال قائد شرطة محافظة إيلام، القاصي مهر: “أحداث اليوم في الدائرة الحكومية لم تكن عملية احتجاز رهائن بل دوافع شخصية و ثأر شخصي كان وراء العملية. والضحايا كلهم من موظفي الدائرة و لم يصب أحد من المراجعين بأذى”.

وقد استنفرت قوات الأمن الإيرانية، وطوقت المكان.

وأفاد الذين كانوا موجودين بالقرب من المكان، بأنه كان هناك إطلاق نار، وكانت سيارات الإسعاف تتجه إلى موقع احتجاز الرهائن. وقيل إن خاطف الرهائن انتحر بعد إطلاق النار.

وبلغت الحصيلة النهائية لضحايا عملية الاحتجاز 4 قتلى بينهم امرأتين ورجل، أما من قام بالعملية فقد انتحر بعد اطلاق النار على الضحايا.

وأصيب 7 أشخاص تم نقلهم إلى المستشفى، فيما تم تحرير 3 رهائن، احتجزهم المهاجم في إحدى غرف الدائرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.