fbpx
انت هنا في
الرئيسية > اخبار محافظات العراق > إحباط مؤامرة لقتل الشباب من قبل الرقابة الدوائية عبر حقن سامة لبناء العضلات

إحباط مؤامرة لقتل الشباب من قبل الرقابة الدوائية عبر حقن سامة لبناء العضلات

TwitterFacebookWhatsAppGoogle+BufferLinkedInPin It

 

 

 

كشف  قسم الرقابة الدوائية في وزارة الصحة من أن ” الوزارة ارسلت فرقا تفتيشية في محافظة بغداد لمتابعة قاعات بناء الأجسام في محافظة بغداد، و صادرت 5 آلاف حقنة قاتلة لشباب من قاعات بناء الأجسام في مناطق متفرقة من المحافظة “.وتابع  مدير قسم الرقابة الدوائية في الوزارة ناظم الحسناوي ، أن” تلك الحقن تعتبر منشطات رياضية وهرمونية لتضخيم نسيج العضلات ما يسبب ضعفاً في دقات القلب وتسبب الوفاة للشباب الذين يرتادون على قاعات بناء الأجسام”، مبينا ، ان ” العمل جار بالتنسيق بين الوزارة ومكتب المفتش العام للبحث عن القاعات التي تستخدم حقنا هرمونية قاتلة،

ونوه لى ان إغلاق القاعات الرياضية هو من اختصاص وزارة الشباب والرياضة والداخلية وليس من اختصاص وزارة الصحة”.يشار الى ان من  أضرار حقن العضلات بشكل عام انها تبقى في العضلة من 50% إلى 70%، من مادة الحقنة، والمواد المتبقية يقوم الجسم بامتصاصها فتسبب له ضعف في الدورة الدموية في العضلة والجزء الذي تعرّض للحقن. تشوّهات واضحة وظاهرة في الشكل العام للعضو المحقون والجسم بشكل عام. إصابة العضو بالشلل، وذلك بسبب ضغط مادة العقار على أعضاب هذا العضو. إصابة الأطراف بركود الدورة الدموية، وتزداد نسبة الإصابة بالأمراض القلبية والسرطان.وتورّم النسيج العضلي، بسبب طريقة الحقن الخاطئة ، وقد يوصل الرياضي الى الخضوع لعملية جراحية تصل الى قطع العضو المحقون؛ لأنّ استخراج هذه المادة من العضلات صعب جداً. كما قد تزيد من احتمالية إصابة الرجال بسرطان الثدي. تسبّب كسل في الغدة التي تفرز الهرمونات الذكرية، فتفقد الغدة مقدرتها على إفراز الهرمونات بشكل جيد. تعريض كل من المخ والكبد والقلب للعديد من الأمراض. أكثر العضلات حقناً.

 

 

 

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Top