أول حالة عدوى محلية بالسلالة المتحورة “دلتا” بتايوان

أول حالة عدوى محلية بالسلالة المتحورة "دلتا" بتايوان

سجلت تايوان، اليوم السبت، أول حالة عدوى محلية بالسلالة المتحورة “دلتا” سريعة الانتشار، وشددت القيود في منطقة بالجنوب انتقلت فيها العدوى.

وتواجه تايوان سلسلة من حالات العدوى المحلية ترتبط معظم حالاتها تقريبا بالسلالة المتحورة “ألفا”، لكن الأعداد في طريقها للاستقرار، كما أن الانتشار محدود نسبيا.

وتجري الحكومة فحوصا جماعية في المنطقة التي ظهرت فيها الحالات الجديدة، وتضع في الحجر الصحي كل من يشتبه بمخالطته المصابين، وقال تشين إنه تقرر إغلاق المتاجر الكبرى والمطاعم وأسواق اللحوم والأسماك والسلع الغذائية القابلة للتلف لمدة ثلاثة أيام.

وسجلت تايوان من قبل خمس حالات إصابة بـ”دلتا”، وكانت جميعها واردة من الخارج.

و”دلتا” أحدى السلالات المتحورة من فيروس كورونا المستجد، وظهرت للمرة الأولى في الهند.

لكن الوضع العام لانتشار كورونا في تايوان آخذ في التحسن، وأعلن تشين عن 78 حالة إصابة جديدة، بارتفاع طفيف من 76 حالة سجلتها تايوان في اليوم السابق.

وبلغ إجمالي الإصابات في تايوان منذ بدء الجائحة 14545 إصابة، توفي منها 623 حالة.

وقال وزير الصحة التايواني، تشين شيه تشونغ، إن الفحوص أثبتت إصابة ستة في مقاطعة بينغتونغ بسلالة “دلتا”، من بينهم اثنان عادا هذا الشهر من بيرو ويشتبه بأنهما نقلا العدوى من هناك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.