أسر جنودا فنزويليين من قبل جماعات كولومبية

أسر جنودا فنزويليين من قبل جماعات كولومبية

قال وزير الدفاع الفنزويلي، فلاديمير بادرينو، إن ثمانية جنود فنزويليين أسروا خلال اشتباكات مع “جماعات مسلحة كولومبية غير نظامية” في ولاية أبوري الحدودية.

ولم يحدد بادرينو تاريخ أو مكان أسر الجنود الفنزويليين، لكنه قال إن القوات المسلحة تلقت دليلا على أنهم على قيد الحياة في التاسع من مايو.

وأضاف بادرينو، في بيان عبر التلفزيون الرسمي: “أجرينا الاتصالات اللازمة لتحريرهم الفوري، كما أن وزارة الخارجية تنسق مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر للعمل كحلقة وصل للإفراج عن إخواننا في السلاح”.

وقتل ما لا يقل عن 12 جنديا فنزويليا منذ أن بدأت المعارك في أبوري ضد الجماعات المسلحة الكولومبية، التي لم تحددها الحكومة في أواخر مارس.

ويقول منتقدو حكومة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، إنه “منح ملاذا آمنا لفصائل جماعة القوات المسلحة الثورية الكولومبية(فارك) التي تنصلت من اتفاق سلام أبرم عام 2016 مع حكومة كولومبيا المجاورة، وإن الجيش الفنزويلي ينجر الآن إلى صراعات بين تلك الجماعات غير الشرعية المتناحرة فيما بينها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.