أسترالي يصدم سيارة شرطة ويطعن شخصا في سيدني ثم ينتحر

السومرية نيوز/ بغداد
صدم شاب أسترالي هارب بسيارته، اليوم الجمعة، سيارة شرطة في مدينة سيدني، ثم صدم مركبات أخرى وطعن أحد المارة، ثم انتحر على مرأى من الشرطة والمارة، بحسب الشرطة.

وأفادت الشرطة أن “السائق بدأ بسلسلة الجرائم التي اقترفها بعد محاولة دورية شرطة إيقاف سيارته لأنها لم تكن تحمل لوحة أرقام”، مشيرة إلى أن “دوافعه ليست إرهابية”.

لكن مساعد مفوض الشرطة بالإنابة ميك فيتزجيرالد صرح للصحفيين في سيدني بأن “المتهم كان يحاول إيذاء الناس عمدا.. وحاول جهدا تفادي القبض عليه”.

وأضاف: “عندما طعن شخصا بريئا، تولد لدينا اعتقاد أنه يعاني من اضطرابات ومشاكل عقلية”، ولم يكشف عن هوية المهاجم وتفاصيل أكثر عن الواقعة.

وطعن السائق (24 عاما) أحد المارة عندما حاول منعه من الاستيلاء على سيارة أجرة، وفي نهاية المطاف تمكنت الشرطة من إيقافه وهو في سيارة الأجرة وحاولت صعقه للسيطرة عليه لكنه طعن نفسه في الصدر ومات على الفور، بحسب الشرطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.