انت هنا في
الرئيسية > اخبار خارجية > وساطة المانيا لحل النزاع القائم في سوريا

وساطة المانيا لحل النزاع القائم في سوريا

دعا وزير الخارجية الالماني الى تشكيل حكومة انتقالية في سوريا من اجل للخروج من المأزق القائم كما واعرب عن استعداده للقيام بوساطة بين الموالين والمعارضين لحوار مع الرئيس السوري بشار الاسد.

وبحسب موقع “المنار” فقد قال فرانك فالتر شتاينماير لمحطة التلفزيون “اي ار دي” الالمانية الرسمية “اذا توصلنا الى ان نجمع الفاعلين الرئيسيين في المنطقة، الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة وروسيا، حول جامع مشترك واحد، هذا يعني اننا سنسير نحو تشكيل حكومة انتقالية وسيكون شيئا كبيرا”.

واضاف “يجب ان نتوصل الى مصلحة مشتركة بين مختلف المواقف بين الذين يريدون حتما الحوار مع بشار الاسد وبين الذين يقولون لا نتحاور الا بعد ان يرحل”.

وكانت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل قد دعت الى مشاركة الرئيس السوري بشار الاسد في اي مفاوضات تهدف الى انهاء النزاع في بلاده المستمر منذ اربع سنوات وسط ضغوط متزايدة لايجاد حل لهذه الازمة.

 

واشار الوزير الالماني الى ان المستشارة “لم تقل بانها او الحكومة الالمانية سوف تتحدث مع الاسد” ولكن بالاحرى موفد الامم المتحدة الى سوريا ستيفان دي مستورا “يتحدث الى النظام السوري”. sa

اترك تعليقاً

Top