انت في
الرئيسية > اخبار الاقتصاد > مطار البصرة يعلن زيادة رحلاته الى بكين وأربيل

مطار البصرة يعلن زيادة رحلاته الى بكين وأربيل

 

كشفت الخطوط الجوية العراقية في محافظة البصرة، امس السبت، عن زيادة رحلاتها الجوية مع بكين واربيل وعن عزمها لإطلاق خطة للارتقاء بواقع النقل الجوي العراقي.

جاء ذلك خلال احتفال الشركة بمناسبة مرور ثلاثين عاما على تأسيسها.

وقال مدير الخطوط الجوية في محافظة البصرة كاظم جواد المياحي في إن شركة الخطوط الجوية العراقية تعتزم اطلاق خطة تهدف الى الارتقاء بواقع النقل الجوي من اجل الوصول الى مصافي الدول المتقدمة ومنافسة الشركات الجوية العالمية الكبرى .

وأضاف أن الشركة الجوية العراقية تمتلك 32 طائرة ومن المؤمل ان يكون لديها 62 طائرة مع نهاية العام الحالي كي تكون بمستوى لائق يرتقي بواقع النقل الجوي في البصرة على وجه الخصوص وفي عموم المحافظات العراقية ، كاشفا عن افتتاح خط بصرة بكين الجوي خلال الايام المقبلة لزيادة الرحلات الجوية والتبادل التجاري بين الطرفين والعمل على اعادة افتتاح خط بصرة مشهد المتوقف منذ فترة”.

وتابع المياحي أن هناك مخاطبات على مستوى مع الجانب البريطاني لافتتاح خط بصرة لندن وذلك لتطوير واقع المحافظة الاقتصادي ونقل الجالية العراقية اضافة الى تواصل الجهود لتفعيل الكثير من الخطوط ومنها افتتاح خط بصرة فرانكفورت ومع عدد من الدول الاوروبية، لافتا الى عدم تأثر الخطوط التي تصل الى البصرة من الخارج بالوضع الامني الذي يشهد توترا في بغداد وعدد من المحافظات العراقية وان حادثة طائرة شركة فلاي دبي لم يؤثر على سير الرحلات مبينا انه تم تضخيمه اعلاميا معولا على الامن النسبي الذي تشهده البصرة في انتعاش الخطوط الجوية العالمية مع المحافظة .

من جهته، بين ممثل المدير العام للخطوط الجوية العراقية حميد عبد الرحيم المطيري أن البصرة هي بوابة جوية ومنفذ نموذجي امام شركات الخطوط الجوية العالمية مؤكدا ان ادارة الشركة تعمل على توسعة الخطوط العالمية وخصوصا عن طريق البصرة .

وأضاف المطيري انه تم افتتاح مكاتب المحافظات وتفعيلها من خلال الدعم اللوجستي وتوفير الحماية اللازمة للمكاتب والعمل على تفعيل الدعاية والاعلانات عن طريق دعم حكومة البصرة المحلية اضافة الى توسعة الخطوط العالمية وخصوصا اوروبا بعد اكمال الاسطول الجوي العراقي و شراء عدد من الطائرات الجديدة لخدمة البصرة والشعب العراقي مشيرا الى ان مكتب كركوك تم استئناف العمل به بعد تامين المكتب وسيطرة القوات الامنية على المنطقة المحيطة به .

الى ذلك طالب عدد من موظفي الأجور اليومية في شركة الخطوط الجوية العراقية وزارة النقل والجهات المعنية بتثبيتهم على الملاك الدائم او تحويلهم الى عقود وزارية مبينين ان اغلبهم لديه شهادات جامعية وان مرتباتهم التي يتقاضونها 300 الف دينار عراقي لاتسد احتياجاتهم وانهم قدموا خدمات كثيرة وكبيرة على مدى خمس سنوات خدمة في الشركة.

اترك تعليقاً

Top