انت في
الرئيسية > بارز > مساعدة دنماركية للعراق بملايين الدولارات

مساعدة دنماركية للعراق بملايين الدولارات

أعلنت حكومة الدنمارك مساهتمها بمبلغ إضافي قدره 21.4 مليون دولار أمريكي (135 مليون كرونة دنماركية) لمشروع إعادة الاستقرار التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي الذي يمول المبادرات السريعة لإعادة الاستقرار إلى المناطق المحررة من تنظيم داعش.

وقالت الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق ليز غراندي في بيان انه “أمر مثير للإعجاب حقاً أن نرى التقدم الذي يُحرز الآن في المناطق المحررة حديثاً”، مشيرة الى عودة أكثر من نصف من فروا من بيوتهم أثناء النزاع والبالغ عددهم 6 ملايين تقريباً.

واضافت ان “تسريع إعادة الاستقرار لتمكين 2.6 مليون شخص نازح حتى الان من العودة إلى بيوتهم وإعادة بناء حياتهم هو من احدى أولويات العراق القصوى”.

وفي السياق ذاته، قال السفير الدنماركي في العراق جيرت ماينكه، بحسب البيان، ان إعادة تأهيل البنى التحتية الحيوية وإعادة الخدمات العامة أمر بالغ الأهمية لتمكين النازحين جراء النزاعات من العودة إلى ديارهم.

واضاف ان “هذه المنحة الإضافية لمشروع إعادة الاستقرار هي إضافة إلى تمويلنا للأعمال المتعلقة بالألغام ودعمنا لتعزيز قدرة قوات الأمن العراقية”.

وبذلك يصل مجموع مساهمة الدنمارك منذ عام 2015 إلى 38.1 مليون دولار أمريكي (246 كرونة دنماركية).

وأطلق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، بناء على طلب من الحكومة الاتحادية، مشروع إعادة الاستقرار في حزيران 2015 لتسهيل عودة النازحين العراقيين، ووضع أسس إعادة الإعمار والتعافي، والحد من انتشار العنف والتطرف.

ويجري تنفيذ أكثر من 1600 مشروع في 23 مدينة وقضاء محرر، لمساعدة السلطات المحلية على إعادة تأهيل البنى التحتية الأساسية.

وقد نفذ القطاع الخاص المحلي أكثر من 95 بالمائة من مشاريع إعادة الاستقرار بأيدٍ عاملة محلية.

اترك تعليقاً

Top