انت في
الرئيسية > اخبار امنية > مراسل صحيفة العراق ينشر احصائية عن عدد القتلى العراقيين واعدامات بالشوارع للدواعش بالانبار

مراسل صحيفة العراق ينشر احصائية عن عدد القتلى العراقيين واعدامات بالشوارع للدواعش بالانبار

اعلن مستشفى الرمادي التعليمي ان عدد الجرحى بمعارك اليوم الاربعاء بلغ ٣٨ منهم ٢٥ قوات عسكرية وقوات الحشد الشعبي و١٣ مدنيين وعدد القتلى ١١

اما مستشفى الفلوجة التعليمي فقد بلغ عدد الجرحى ٥ منهم 2 من الحشد الشعبي و3 مدنيين وقتيلا واحدا من الحشد الشعبي اما مستشفى هيت العام فقد بلغ عدد الجرحى ٥ منهم عسكريين ٣ تم نقلهم الى قاعدة عين الاسد  ومدنيين ٢ فيما بلغ عدد القتلى ٤  وبلغت الحصيلة الكلية : ٤٨ جريحا و١٦ قتيلا

وتم تعليق جثث الدواعش على الحبال في شوارع الرمادي

 

واستعرض عناصر داعش عددا من الاسرى العراقيين في هجومهم اليوم الاربعاء قبل اعدامهم

وقتل العقيد مالك المعاضيدي مدير حماية المنشآت في الانبار بنيران داعش وعدد من حمايته  وايضا عمر فاضل مناور الجغيفي

وافاد مراسل صحيفة العراق في الرمادي الان عن توقف المعارك بين القوات الأمنية وعناصر داعش الذين تسللوا إلى منطقتي السبعة كيلو والطاش غرب الرمادي.

وأضاف أن “القوات الأمنية بيقظتها تمكنت من قتل العناصر التي تقدمت الى هذه المناطق”، مشيرا إلى أنه “تم قتل البعض وهرب الآخرين من عناصر داعش إلى الصحراء”.
يشار إلى أن محافظة الانبار، شهدت اليوم، تعرضا كبيرا من قبل داعش، أدى إلى اشتباكات مع القوات الأمنية، التي قتلت 20 داعشيا على الأقل، وصدت الهجوم على السبعة كيلو والطاش.
وأعلنت قبل قليل القوات الأمنية سيطرتها على الوضع الأمني، وبدأ الاهالي بالاحتفال، بعد انتهاء التعرض وقتل عناصر داعش.

كما و افاد مراسل صحيفة العراق عن ان معارك تدور الان في منطقة 7 كيلو لتحريرها من داعش الارهابي وشن داعش الارهابي هجوما ليلة امس هجومين على منطقة الرحالية في الاسحاقي شمالي بغداد حيث يتواجد كتائب سيد الشهداء لواء 23 ولواء 43 التابع لعصائب اهل الحق بقيادة قيس الخزعلي وعلى منطفة العبية شمالي بلد حيث يتواجد الحشد الشعبي و شن تنظيم داعش الارهابي هجوما على الحشد الشعبي في قضاء بلد شمال بغداد ولا زالت المعركة مستمرة

 

اترك تعليقاً

Top