انت هنا في
الرئيسية > اخبار الاقتصاد > طرد 14 الف لاجئ عراقي من اليونان

طرد 14 الف لاجئ عراقي من اليونان

 

قالت الشرطة اليونانية، اليوم الخميس، إن نحو 14 ألف مهاجر عاد من اليونان إلى وطنه الأصلي مطلع العام الجاري، مشيرة إلى أن معظم العائدين من العراق، وألبانيا، وباكستان، وجورجيا، ودول شمال أفريقيا.
وبينت الشرطة اليونانية في بيان لها اليوم ، أنه “نظراً لضآلة فرص الحصول على لجوء في اليونان؛ فإن هؤلاء المهاجرين قبلوا بعدم وجود فرصة مشروعة لهم للبقاء في أوروبا”.
وبحسب الشرطة فإن عدد المهاجرين الذين غادروا اليونان في أيلول الماضي بلغ 1598 مهاجراً، مشيرة إلى أن برنامج عودة اللاجئين إلى بلدانهم تدعمه المنظمة الدولية للهجرة.
وتمنح المنظمة المهاجرين فرصة العودة تحت حماية الهيئات الأمنية، ويحصل المهاجرون العائدون إلى بلدانهم على مبلغ يتراوح بين 500 و1500 يورو كبداية لإقامة حياة جديدة في وطنهم.
وبالعودة إلى العام المنصرم، كان آلاف المهاجرين واللاجئين قد علقوا بالقرب من أثينا والحدود الشمالية لليونان بعد أن منعت السلطات في مقدونيا دخولهم.
وتقطعت السبل بنحو خمسة آلاف شخص على الحدود، وأربعة آلاف آخرين كانوا قد وصلوا إلى ميناء بيريوس بعد أن أكدت مقدونيا أنه سيسمح فقط بدخول السوريين والعراقيين.

وخلال العام 2015، سلكت الغالبية العظمى من المهاجرين واللاجئين الذين وصلوا إلى أوروبا الطريق عبر اليونان على أمل الحصول على لجوء في ألمانيا أو دول أخرى في الاتحاد الأوروبي، حيث وصل أكثر من 1.1 مليون شخص إلى ألمانيا وحدها في عام 2015.
ويشكل الأفغان بعد السوريين ثاني أكبر عدد من طالبي اللجوء لدى الاتحاد الأوروبي في عام 2015، وفقا لإحصاءات رسمية.
يذكر أن قبل أكثر من عام، أعلنت كل من مقدونيا، وكرواتيا، وسلوفينيا، إغلاق حدودها أمام اللاجئين القادمين من اليونان والراغبين في التوجه نحو أوروبا؛ هذا الإغلاق كان خطوة أولية قبل الاتفاق الذي جرى بين تركيا والاتحاد الأوروبي على بدء برنامج عودة اللاجئين، بحيث توقف تركيا تدفق اللاجئين من خلال إعادة الواصلين لليونان إلى الأراضي التركية إذا لم يتقدموا بطلبات لجوء، أو قوبلت طلباتهم بالرفض، بالمقابل تحصل تركيا على 3 مليارات يورو من الاتحاد الأوروبي، وإمكانية سفر مواطنيها إلى دول معاهدة شنغن من دون تأشيرات مسبقة.

اترك تعليقاً

Top