انت هنا في
الرئيسية > اخبار خارجية > توجيه تهم لرئيسه تايلاند السابقة لمنعها من ممارسة النشاط السياسي

توجيه تهم لرئيسه تايلاند السابقة لمنعها من ممارسة النشاط السياسي

 

 

صوت نواب البرلمان التايلاندي لصالح اجراء يتضمن توجيه تهم الى رئيسة الحكومة السابقة ينغلاك شيناوات ومنعها من ممارسة النشاط السياسي لمدة خمس سنوات.

ويتعلق الموضوع بتورطها في خطة مثيرة للجدل لدعم اسعار الرز.

 

وكان المدعي العام التايلاندي قد اعلن في وصت سابق امس عن ان ينغلاك ستواجه ايضا تهما جنائية حول الدور الذي اضطلعت به في الخطة المذكورة.

وكان القضاء التايلاندي قد ازاح ينغلاك من الحكم 204، قام الجيش بعد ذلك بايام بالاطاحة بحكومتها في انقلاب عسكري.

وفي يوم الجمعة، صوت 190 من النواب الـ 219 الذين حضروا جلسة المجلس التشريعي الوطني (الذي عينه الجيش) لصالح قرار توجيه تهم الى ينغلاك. وصوت 18 نائبا ضد القرار فيما تغيب نائب واحد عن جلسة التصويت.

ويقول مراسل بي بي سي في بانكوك جوناثان هيد إن قرار توجيه تهم الى ينغلاك يبعث برسالة قوية مفادها ان لا تهاون معها وان اسرتها ستطرد من الحياة السياسية في تايلاند.

ولكن ينغلاك وشقيقها، الثري ورئيس الوزراء الاسبق ثاكسين شيناوات، ما زالا يتمتعان بشعبية كبيرة في الاوساط الريفية الفقيرة في تايلاند ولكنهما مكروهان من قبل نخب المدن التي تتهمهما بالفساد وسوء استغلال السلطة.

 

 

اترك تعليقاً

Top