انت في
الرئيسية > اخبار امنية > امريكا تحقق مع برلماني من حزب بوش من قتلة ابناء الفلوجة بتهم الفساد وشرب الخمور

امريكا تحقق مع برلماني من حزب بوش من قتلة ابناء الفلوجة بتهم الفساد وشرب الخمور

 

إنضم دانكن هانتر إلى مشاة البحرية الأميركية (المارينز) وشارك بغزو العراق وخصوصا قتل الكثير من العراقيين بمعركة الفلوجة وعند عودته انتخب عضو في البرلمان عن مدينة كالفورنيا عن حزب المجرم بوش

و يُواجه اليوم اتهامات عديدة تتعلق بانفاق أموال الحملات الانتخابية على الأمور الشخصية بحسب بوليتيكو، وقد تم توجيه استدعاءات من قبل مدعين فدراليين لأفراد من عائلة هانتر، وأصدقاء له، وقد اثارت هذه القضية بلبلة واسعة في صفوف الجمهوريين الذين يخشون من خسارة مقعد نيابي في كاليفورنيا.

وتحقق وزارة العدل في موضوع انفاق مئات الاف الدولارات على أمور شخصية وعلى افراد عائلته وأصدقائه، ويحاول مكتب التحقيقات الفدرالي الإستفسار عن علاقات للنائب الحالي مع العديد من السيدات في العاصمة الأميركية، واشنطن.

وتتركز الأنظار على مارغريت زوجة النائب هانتر لأنها الوحيدة التي تحمل البطاقة الإئتمانية للحملة، وقال احد زملاء النائب لبوليتيكو، عليه ان يتقاعد امضى اوقاتًا جيدة في واشنطن، ولا يمكن وضع اللوم على زوجته فقط.

دانكن هانتر اعترف بموضوع انفاق الأموال على أمور شخصية، ويدقق مكتب التحقيقات الفدرالي في زيارات زوجته الى مراكز التسوق ومطاعم الوجبات السريعة، وامور أخرى كانت تقوم بها، وكذلك بفواتير المطاعم في واشنطن.

والى جانب الانفاق المالي، والعلاقات الغرامية، لاحظ مقربون منه ان هانتر كان تحت تأثير الكحول عندما ادلى بمداخلة في مجلس النواب، ورفع صوته بوجه بول رايان اثناء مناقشة ميزانية الجيش الأميركي، كما ان نائب كاليفورنيا يذهب عادة برفقة زملائه الى نادي كابيتول هيل لشرب البيرة.

اترك تعليقاً

Top