انت في
الرئيسية > اخبار خارجية > الوجه الحقيقي للقديس فالنتين قد يكون انكشف أخيرا بفضل التصوير ثلاثي الأبعاد الجديد لجمجمة راعي العشاق.

الوجه الحقيقي للقديس فالنتين قد يكون انكشف أخيرا بفضل التصوير ثلاثي الأبعاد الجديد لجمجمة راعي العشاق.

 

ذكر موقع “دايلي ميل” البريطاني إن الفنان البرازيلي شيشرون مورايس قد أعاد بناء وجه الراعي القديس، باستخدام تقنية الأبعاد الثلاثية.

وحصل الباحثون من جامعة بادوفا على تصريح من الفاتيكان لإجراء مسح ضوئي شامل للجمجمة، التي يعتقد أنها للقديس فالنتاين.

وأظهر التصوير ثلاثي الأبعاد لرأس القديس الإيطالي فالنتين أنه كان قوي البنية وتوفي وهو في مرحلة الشباب، وذلك بحسب موقع “الدايلي ميل”.

اترك تعليقاً

Top