انت هنا في
الرئيسية > الصحة والعلوم > الصليب الاحمر:ايبولا سيستمر على الارجح في 2015

الصليب الاحمر:ايبولا سيستمر على الارجح في 2015

 

قال الصليب الاحمر يوم الجمعة إن غرب أفريقيا سيكون محظوظا في حالة القضاء على فيروس إيبولا هذا العام حيث لا يزال السكان المحليون يرتابون في موظفي الإغاثة خاصة في غينيا.

وقالت بيرت هالد التي تقود وحدة التنسيق والدعم ضد إيبولا في الاتحاد الدولي لجمعيات الهلال والصليب الأحمر إن الفيروس “ينتشر” في بقاع جديدة بالمنطقة في حين لا ترد تقارير عن كل الاصابات.

واضافت في مؤتمر صحفي في جنيف “نشهد أيضا أنه في أماكن مثل سيراليون وفي غينيا بشكل خاص ينتشر (الفيروس) في مناطق جديدة في كل وقت مع سلاسل جديدة صغيرة لانتقال العدوى وهو ما يعني أنه ليس تحت السيطرة ويمكن أن يتفشى بشكل كبير مرة أخرى.”

وقالت “أعتقد أن علينا أن نعتبر أنفسنا محظوظين إذا تمكنا من وقف ذلك في عام 2015”.

وأوضحت ان أكثر من 600 من متطوعي الصليب الأحمر ينتشرون في غينيا وليبيريا وسيراليون ويتعقبون الاشخاص الذين هم على اتصال بالمصابين ويعزلون الحالات المشتبه فيها ويضمنون عمليات دفن آمنة.

لكنها قالت إن الصليب الأحمر ما زال “لا يمكنه الوصول” لبعض المجتمعات في غينيا. وشهد الصليب الاحمر “عددا كبيرا من حوادث” رد الفعل العنيف في يناير كانون الثاني.

وقالت هالد “لا تزال هناك مجتمعات تعتقد على سبيل المثال ان إيبولا ينتشر مع رش الكلور وتطهير المنازل وفريق الصليب الأحمر هو الذي يأتي ومعه الكلور ولهذا السبب فإنهم يتصورون أن هناك علاقة”.

ومضت قائلة إنه من أجل تهدئة التوترات يرسل الصليب الأحمر الشرطة والسلطات قبل وصوله بيوم لإعداد القرى قبل وصول فرقه.

وقالت منظمة الصحة العالمية يوم الخميس إن عدد حالات فيروس إيبولا الجديدة المؤكدة بلغ 99 في الاسبوع المنتهي في 25 يناير كانون الثاني وهو أدنى حصيلة منذ يونيو حزيران مما يشير إلى تحول في المواجهة ضد هذا الوباء. وقتل الفيروس 8810 أشخاص من بين 22092 حالة إصابة معروفة

 

 

 

اترك تعليقاً

Top