انت في
الرئيسية > اخبار امنية > الاعرجي يوجه بتوقيف المسؤولين عن تسريب صور وتقرير حادث عصابة ابن محافظ النجف التي تتاجر بالمخدرات

الاعرجي يوجه بتوقيف المسؤولين عن تسريب صور وتقرير حادث عصابة ابن محافظ النجف التي تتاجر بالمخدرات

قرر وزير الدالهلية العراقي فتح التحقيق مع من نشر فضيحة ابن محافظ النجف الذي كان يتاجر بالمخدرات مع شخص من اهالي مدينة الصدر اسمه حسين  عليوه

محضر اعتقال نجل محافظ النجف، جواد لؤي الياسري، الذي اعتقل أمس بتهمة محاولة تهريب نحو 6 كغم من المخدرات، وكمية من الحبوب المخدرة.
ويبين المحضر، اعترافات جواد التي دونتها مديرية مكافحة إجراء بغداد، بأنه تعرف على رفاقه المتهمين قبل أيام من اعتقاله.
وبحسب المحضر، قال جواد إنه “تعرف على صديقه (محمد المصطفى) عن طريق صديقه (محمد علي) قبل حوالي 4 أيام، وطلبوا منه مرافقتهم الى بغداد لإنجاز بعض الأعمال، حيث قام بمرافقتهم بعجلته”.
وتابع، أنهم “التقوا بشخص يدعى (حيدر) في المنصور، وبعد ترجل المتهم (محمد مصطفى) دار حديث بينه وبين المدعو (حيدر) وبعد ذلك عادوا الى النجف”.
وأكمل، أنه “بتاريخ 20 كانون الثاني الجاري، اتصل به صديقه (محمد علي) لغرض الذهاب معه الى بغداد، وبعد ركوب المتهمين معه (مع جواد لؤي) كان المتهم (محمد المصطفى) يحمل كيساً أبيض يجهل ما بداخله. ومن ثم توجوا الى بغداد وتم القبض عليهم”.


وكشف مصدر أمنى مطلع، أمس الاحد، تفاصيل عملية اعتقال نجل محافظ النجف ضمن عصابة للمتاجرة بالمخدرات في العاصمة بغداد.
وقال المصدر لـ “بغداد اليوم”، انه “من خلال المتابعة الميدانية لآمر اللواء العميد عدنان حسن حمد درويش وردت معلومات حول وجود عصابة تقوم بالمتاجرة بالمخدرات تتنقل في انحاء محافظة بغداد”.
وأضاف انه “بالتنسيق المشترك بين الفوج الثالث في اللواء السابع الشرطة الاتحادية ومكتب مكافحة اجرام البياع ومقاطعة المعلومات المتوفرة حول العصابة تم نصب سيطرة مفاجئة ضمن قاطع المسؤولية بتاريخ ٢٠١٨/١/٢٠ وتم القاء القبض على العصابة المكونة من 3 اشخاص”.
وأوضح المصدر ان “من بين افراد العصابة نجل محافظ النجف”، مبيناً ان “العصابة ضُبط بحوزتها (٢٨) كيس حشيشة تتراوح اوزانها بين (١٩٠) غم و (٢٠٠) غم وكيس صغير يزن (٥) غم”، مضيفاً ان “من بين المواد المضبوطة (٧) اكياس فئة (١٠٠٠) حبة مخدرة بمجموع ٧٠٠٠ الف حبة + (٨٨) حبة”.
وأشار الى ان “القوة ضبطت بحوزة العصابة ايضاً مسدس عيار ٩ ملم، ومبلغ (١٧٥) الف دينار عراقي، و٤ دولار”، مؤكداً انه “تم تسليم افراد العصابة الى الجهات المختصة مع كافة المواد المضبوطة بحوزتهم اصوليا لينالوا جزائهم العادل”.

اترك تعليقاً

Top